تتواصل جهود مركز الرافدين للحوار RCD في تعزيز العلاقات وترسيخ التعاون مع مؤسسات الدولة المختلفة لغرض المساهمة في بناء ورسم السياسات العامة في مختلف القطاعات إنطلاقاً من الموقع الذي يتبؤه المركز بعد سلسلة النجاحات المتحققة في مجالات متعددة خاصة فيما يتعلق  بتوسيع أفق الحوارات وما يتمخض من إستنتاجات يضعها مختصون وفي كافة المجالات دعماً وتعضيداً لمسار العملية السياسية وتطوير آلياتها بما ينعكس على الأداء الحكومي لأكثر من صعيد 

 

      وضمن هذا الإطار ولغرض الوصول الى التكامل في العمل بين المؤسسات والمراكز الحوارية والبحثية إلتقى السيد زيد الطالقاني رئيس مركز الرافدين للحوار RCD وعدد من أعضاء المركز بالسيد حميد الغزي الأمين العام لمجلس الوزراء في بغداد ، وجرى الإتفاق على توسيع دائرة التعاون بين الطرفين وخلق أرضية مناسبة تنطلق منها جميع الأطروحات والأفكار الناتجة عن عمل المركز بإتجاه دوائر ومؤسسات الدولة بما يتلازم مع التطور الكبير الذي تشهده البلاد في مجال المجتمع المدني الفعال والمتابع لعمل أجهزة الدولة 

 

   وقدم الطالقاني رؤية مركز الرافدين للحوار RCD في إقامة ملتقى الرافدين للامن والاقتصاد بشهر ايلول القادم في بغداد مستعرضاً بعض فعالياته والوفود الدولية المشاركة وأهمية إنعقاده والمواضيع التي تناقش ، فيما أبدى السيد الغزي إستعداده للتنسيق والتعاون مع المركز ووضع آلية مشتركة للعمل بما يخدم القطاع العام في كافة المجالات ، كما وأكد حضوره ومشاركته في الملتقى القادم .